ثمن التطبيع 

ثمن التطبيع 

تابعت كغيري بعض الاستطلاعات والتغريدات التي وضعها بعض الاعلامين والسياسين المحسوبين على الجنوب وبالاخص المجلس الانتقالي بخصوص التطبيع مع اسرائيل ، نحن اليوم سنناقشها من منضور المصالح الوطنية بعيد عن الشعارات التي على مايبدو انها لاتهم الكثير ممن صوت .



 

سؤالي هنا لمن وضع الاستبيان لماذا في رايك ستطبع اسرائيل مع الجنوب ماذا سيقدم الجنوب ولاتستطيع الشرعية تقديمه  ،ستتنازل عن سقطرة او ستببع المهرة ؟ ، الشرعية ستببع اضافة لما ذكرت ميون والحديدة وحنيش وميدي !!!! ، ما الذي تمتلكه ولايمتلكة غيرك تضن نفسك الوحيد الذي يستطيع البيع ؟..

 

لما ستطبع اسرائيل مع كيان غير ناضج وغير مكتمل النمو ؟، اليس الاسهل التطبيع مع شرعية على الاقل عندما يتنازلو يكون كل ماتم التنازل عنه مقبول دوليا ؟.

 

الشي اللي بجهلة حديثي عهد بالسياسية ان اليمن ليس دولة مواجهة ليس هناك ارض تم احتلالها وليس هناك خلاف حدودي بينها وبين اسرائيل بحيث تكون ثمن التسوية الارض مقابل السلام ، اصبحت اسرائيل اليوم تريد مقابل للتطبيع فما الذي تملك لايستطبع تقديمه الغير  .

 

هناك ربع مليون يهودي من اصل يمني شمالي يريدون زيارة قبور الاجداد يريدون الاستثمار في اليمن الكبير يفضلون يمن موحد للأستثمار وهولاء صوتهم مسموع وكثير منهم اليوم في زيارة للامارات قابلهم واستفسر منهم وانقل لنا انطباعاتهم .

 

اسرائيل بدل التطبيع مع جزاء وتقدم الشي الكثير تستطيع التطبيع مع الكل ودون ان تقديم شي يذكر..

 

زيارة من عبدربة الى ابوظبي ولقاء مع نتنياهو  وعشاء كوشير مندي وانتهى الامر ، عليك ان تعلم انت وغيرك ان التطبيع لم يكن سيتم بهذه السرعة بين اسرائيل والمغرب  لولا موضوع الصحراء الغربية والمكتب الاماراتي في العيون ولعمك هذا المكتب تم اغلاقه في يوم توقيع الاتفاق بين اسرائيل والمغرب .

 

لعلمك ايضا انه لو تم التطبيع بين اليمن واسرائيل ستكون من اول المباركين والمشيدين بحكمة القيادة السياسية في اليمن بقيادة الزعيم الرمز عبدربه منصور هادي ولن تشعر بالحياء ولن يذكر احد من الشعب الجنوبي هذا الاستبيان وربما يحتفلون معك ايضا .

 

مشكلتنا في الجنوب مشكلة قيادة ونخبة لم ترقى بعد الى مستوى القضية ومشكلة شعب يحب الصوت العالي حتى لو كان نهيق حمارا  والا لما قدم اناسا تهلفط بالكلام دون ادارك لإنعكاسات ذلك على قضية الجنوب وحقوقه ،الجنوب وحضرموت هي الحلقة الاضعف طالما لم يكن لها دولة مستقلة ذات سيادة معترف بها دوليا ستضل مجرد اداة للابتزاز  .

 

من اراد مجاملة مضيفه هناك طرق عديدة لذلك ، بامكانه ان يسمي ولده على اسم مضيقه ،سمي ابنك زايد او طحنون يا اخي غير صورة  البروفايل حق الفيس اوتوتيتر  ضع  صورة زعيمك المفضل هذا حقك لن يعترض عليك  احد اما ان تضع القضية الوطنية في سباق خاسر وتتحول الى اداة لابتزاز الخصوم ليس من حقك .

 

توقفو عن الابتذال واستخدام قضية الجنوب لتحسين وضعكم في بلدان الاغتراب ، لا يستطيع الجميع  الهجرة الى ابوظبي او اروبا حتى لو ارادو.