شاهد..العلاقة المشبوهة بين قطر وحركة الشباب الصومالية التابعة للقاعدة

عرضت قناة "مداد نيوز" السعودية، مقطع فيديو يتضمن تقريرًا مصورًا بعنوان « علاقة قطر بحركة الشباب الصومالية التابعة لتنظيم القاعدة » ويكشف فيه عن تفاصيل العلاقة المشبوهة بين قطر وحركة الشباب الصومالية التابعة لتنظيم القاعدة لتحرير الرهائن المختطفين ودفع الفدية مقابل إطلاق سراحهم .



 

 

وأوضح "التقرير" أن قطر لديها تاريخ طويل مع تنظيم القاعدة حيث تتدخل قطر لتسهيل المفاوضات مع قادته للإفراج عن الرهائن المختطفين ودفع الفدية مقابل إطلاق سراحهم وأنها الدولة الوحيدة في العالم التي لديها اتصال قوي مع التنظيم الارهابي حيث أن العلاقة بين قطر و "حركة الشباب" التابعة للقاعدة بدأت عام 2004 مع انطلاق التنظيم الممثل لتنظيم القاعدة في شرق أفريقيا .

 

 

وأشار" التقرير" الي أن حركة الشباب التابعة لتنظيم القاعدة تجمع ما يصل إلى 400 مليون دولار سنويا كأموال أخرى من خلال ابتزاز الشركات والمنظمات وفرض الضرائب على السكان والتجار في الصومال، وبموافقة صريحة ورعاية كاملة من المسؤولين الحكوميين الحاليين بدولة قطر والذين باتوا يعملون كسكرتارية لحركة الشباب.

 

وذكر " التقرير" أن قطر لديها علاقات قوية واتصالات واسعة مع حركة الشباب، ومعروف أن الرئيس الحالي للاستخبارات الصومالية، هو الرجل الرئيسي لقطر في الصومال، ولا يوجد دولة أخرى في العالم لديها حق الوصول الحصري والعلاقة الخاصة مع حركة الشباب سوى قطر، مؤكدا أن الحكومة القطرية لديها تقارب سياسي وأيديولوجي مع النظام الحاكم حاليا في الصومال، وتستخدم الحكومة الصومالية الأموال القطرية لتنفيذ مخططات قطر ضد خصومها في المنطقة وضرب مصالحهم.