إضراب مفتوح للقضاة في المناطق الخاضعة لميليشيات الحوثي

إضراب مفتوح للقضاة في المناطق الخاضعة لميليشيات الحوثي

أعلن نادي القضاة في المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي، السبت، إضرابًا مفتوحًا عن العمل في المحاكم والنيابات، اعتبارًا من الأحد، على خلفية اعتداءات طالت قضاة، مؤخرًا.



 

وأكد النادي في بيان، تعرض أعضاء السلطة القضائية لاعتداءات ممنهجة، وقال إن“حادثة الاعتداء على رئيس محكمة شمال الأمانة، ومن قبله رئيس وقضاة محكمة جنوب شرق الأمانة، ومن كان قبلهم، ومن سيأتي بعدهم تؤكد الاعتداء الممنهج والسعي الحثيث من أرباب الباطل ضد أنصار الحق“.

 

ولفت النادي إلى أنه سيستمر في الإضراب حتى تحقيق كل مطالبه، وفي مقدمتها ”القبض على كافة الجناة والمعتدين على رجال السلطة القضائية دون استثناء، ومن تدخل معهم لحرف مسار العدالة لدى جهات الضبط وتقديمهم للمحاكمات العادلة“.

 

كما طالب بتوفير الحماية الأمنية الكافية لأعضاء السلطة ومقارها، ورسم سياسة واضحة وصادقة من قِبل الحوثيين تلبي متطلبات السلطة القضائية بما في ذلك نشر التوعية الإعلامية والتثقيفية الكافية بما يحفظ للقضاء هيبته، ويصون أحكامه، ويؤكد تحريم الاعتداء على أعضائه، ووضع تلك السياسة حيز التنفيذ بما يؤسس لقضاء قوي ونزيه.

 

ويتعرض أعضاء السلطة القضائية لاعتداءات مستمرة من قِبل قيادات حوثية بارزة على خلفية مساعي تجيير القضاء اليمني لتصفية حسابات سياسية مع الخصوم السياسيين والمناوئين لجماعة الحوثيين في المناطق الخاصة لسيطرتها.