انتقادات علمية لنتائج لقاح كورونا الروسي

تعرضت المجلة الطبية الشهيرة "ذا لانسيت" لانتقادات دولية من العلماء بعد نشر دراسة عن لقاح فيروس كورونا المستجد الذي طورته روسيا وأطلقت عليه اسم "سبوتنيك 5".



 

وتدعو المجلة الآن مؤلفي الدراسة للتعليق على العديد من الأسئلة والمخاوف، حسبما قالت متحدثة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الأربعاء، مضيفةً: "ما زلنا نراقب الوضع عن كثب".

 

ولم تشر روسيا إلى أي آثار جانبية كبيرة للقاح الذي دعمه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قائلاً إن ابنته تلقته بنجاح دون أي سبب للقلق.

 

وفي الأسبوع الماضي، وقعت مجموعة دولية من نحو 40 عالماً خطاباً مفتوحاً يعبر عن شكوك كبيرة بشأن الدراسة المنشورة في "ذا لانسيت" وطالبت بالكشف الكامل عن البيانات.

 

وقال الخطاب: "في حين أن البحث الموصوف في هذه الدراسة يحتمل أن يكون مهماً، فإن طريقة تقديم البيانات تثير العديد من المخاوف التي تتطلب الوصول إلى البيانات الأصلية للتحقق منها بشكل كامل".

 

وقال إنريكو بوتشي، أحد الموقعين على الخطاب، وهو أستاذ بجامعة تمبل بالولايات المتحدة، في تصريحات نقلتها صحيفة "موسكو تايمز" المستقلة ومقرها روسيا، إن المجتمع الدولي ينتظر البيانات الكاملة.

 

ونقلت الصحيفة عن بوتشي قوله: "كلهم يتحدثون عنها (البيانات الكاملة)، لكن لا يقدمها أحد".

 

وذكرت وكالة الأنباء الروسية الحكومية "تاس" أن مطوري اللقاح مستعدون للإجابة عن أسئلة زملائهم الغربيين، واصفةً الانتقادات بأنها جزء من الخطاب العلمي المعتاد.