"المشتركة" تسحق مجموعة قتالية استقدمتها مليشيات الحوثي من صعدة إلى الحديدة (فيديو)

وزع الإعلام العسكري للقوات المشتركة مشاهد تظهر جانباً من اشتباكات عنيفة شهدتها مدينة الحديدة، غربي اليمن، جراء هجومين منفصلين شنتهما المليشيات الحوثية التابعة لإيران، فجر الثلاثاء 14 يوليو 2020، في خرق صارخ لوقف إطلاق النار.



 

وتظهر المشاهد لحظة كسر الهجوم الذي نفذته مجموعة قتالية خاصة استقدمتها المليشيات الحوثية من صعدة بهدف إحداث خرق باتجاه الأحياء السكنية المحررة في شارع الخمسين ضمن مخطط تصعيدي بدأته الأسبوع الماضي في قطاعات جنوب الحديدة.

 

وعقب ساعة من كسر هجومها في شارع الخمسين نفذت المليشيات هجومَا مماثلاً في قطاع مدينة الصالح شرق مركز المحافظة وسرعان ما انتهى بالفشل وسقوط المزيد من عناصرها بين قتلى وجرحى.

 

وطبقا لما أفاد به الإعلام العسكري فإن تحركات المليشيات الحوثية داخل مدينة الحديدة واستعداداتها للهجوم كانت مرصودة بدقة منذ وصول التعزيزات القادمة من صعدة، الأمر الذي أفقدها عنصر المباغتة في الهجوم وجعلها فريسة سهلة لأبطال القوات المشتركة.

 

وأشار إلى أن الحماس المبالغ به في صفوف المجموعة القتالية القادمة من صعدة ومحاولتها التقدم من منافذ مكشوفة ضاعف من حجم الخسائر في صفوفها، قتلى وجرحى اكتظ بهم مستشفى الكويت الواقع تحت سيطرتها وسط المدينة.

 

يذكر أن تصعيد المليشيات الحوثية منذ مطلع الأسبوع الماضي، والذي شمل قطاعات الجبلية والفازة وحيس والدريهمي والجاح انتهى بالفشل الذريع.