تحسن قياسي للثقة الاقتصادية في منطقة اليورو

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 



أظهرت بيانات المفوضية الأوروبية الصادرة اليوم الاثنين تحسن المزاج الاقتصادي في منطقة اليورو بوتيرة قياسية خلال حزيران/يونيو الحالي بفضل تخفيف إجراءات الإغلاق التي تم فرضها لاحتواء جائحة فيروس كورونا المستجد.

وارتفع مؤشر الثقة الاقتصادية  في منطقة اليورو  بمقدار 2ر8 نقطة  إلي 7ر75 نقطة خلال حزيران/يونيو الحالي، وهو ما جاء أقل من توقعات المحللين التي كانت 80 نقطة.

كما أظهر المسح  الذي أجرته المفوضية تحسنا كبيرا للثقة في مختلف القطاعات الاقتصادية التي شملها وبخاصة الصناعة والخدمات وتجارة التجزئة والتشييد والمستهلكين.

وبحسب ليام بيتش  المحلل الاقتصادي في مؤسسة كابيتال إيكونوميكس للاستشارات الاقتصادية فإن تحسن الثقة تباين من قطاع إلى آخر، في حين أشارت المسوح إلى انكماش الاقتصاد الإقليمي لمنطقة اليورو بمعدل 5 في المئة سنويا خلال الربع الثاني من العام الحالي.

وساهمت الزيادة الثانية في توقعات الطلب  إلى تحسن مؤشر الثقة في قطاع الخدمات إلى سالب 6ر35 نقطة  خلال الشهر الحالي مقابل 6ر43 نقطة خلال الشهر الماضي. 

وكان المحللون يتوقعون ارتفاع المؤشر إلى سالب 27 نقطة، وفي الوقت نفسه ارتفع مؤشر ثقة المستهلكين في منطقة اليورو خلال الشهر الحالي إلى سالب 7ر14 نقطة  بما يتفق مع التقديرات الأولية الصادرة في وقت سابق. 

وكان المؤشر قد سجل سالب 8ر18 نقطة  خلال أيار/مايو الماضي، بفضل تحسن التوقعات بشأن الموقف الحالي واعتزامهم إجراء مشتريات كبيرة  وتحسن الموقف الاقتصادي بشكل عام.