الدوري الإسباني: اختبار مصيري لبرشلونة أمام "الأتلتي" العنيد

يخوض برشلونة اختباراً مصيرياً في سعيه الى وقف نزيف النقاط، عندما يستضيف أتلتيكو مدريد، اليوم الثلاثاء، في افتتاح الجولة 33 من الدوري الإسباني. خسر النادي الكاتالوني 4 نقاط منذ استئناف المنافسات التي توقفت لأكثر من ثلاثة أشهر بسبب فيروس كورونا المستجد، فوجد نفسه في المركز الثاني بفارق نقطتين خلف غريمه التقليدي ريال مدريد، بعدما كان متقدماً على الأخير بالفارق ذاته. ويدرك برشلونة أن إهدار أي نقطة في مواجهة الغد، سيضعف بشكل كبير حظوظه في الدفاع عن لقبه للعام الثالث توالياً، خصوصاً وأن "الملكي" يخوض اختباراً سهلاً نسبياً أمام خيتافي السادس، والذي تراجعت نتائجه عقب استئناف المنافسات، حيث حصد 4 نقاط في 5 مباريات لم يذق فيها طعم الانتصار. ويعاني برشلونة الأمرين هذا الموسم، فبعدما أقال مدرب إرنستو فالفيردي مطلع العام الحالي، لم ينجح خليفته كيكي سيتيين في تحسين نتائجه بشكل ملموس، ما وضعه تحت موجة من الانتقادات آخرها من نجوم الفريق أبرزهم الأوروغوياني لويس سواريز صاحب ثنائية التعادل المخيب مع سليتا فيغو (2-2) في المرحلة الأخيرة. وقال سواريز في معرض رده عن سؤال حول معاناة النادي الكاتالوني خارج القواعد: "على المدربين تحليل هذه المواقف، لدينا انطباع بفقدان نقاط مهمة بعيداً عن قواعدنا، ولم نكن معتادين على خسارتها في المواسم السابقة". من جهته قال سيتيين: "قبل 11 مرحلة كنا في الصدارة بفارق نقطتين، واليوم أصبحنا نتخلف بفارق نقطتين، سيكون لدينا هامش صغير للخطأ، يجب أن نقول في أنفسنا أنه يتعين علينا الفوز بجميع المباريات المتبقية، لأن خصمك يمكنه أيضاً الفوز بجميع مبارياته المتبقية". ودافع سيتيين عن اختياراته للتشكيلة في معرض رده عن سؤال حول الابقاء على الفرنسي أنطوان غريزمان بديلاً في المباراة الاخيرة ضد سليتا فيغو.