"فيفا" يدافع عن إنفانتينو في مسألة "الطائرات الخاصة"

دافع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، عن رئيسه جياني إنفانتينو، ضد التصريحات الكاذبة بشأن استخدامه طائرة خاصة للسفر عبر القارات. قال "فيفا" في بيان: "زار رئيس "فيفا" سورينام في أبريل (نيسان) 2017 كجزء من رحلة إلى منطقة "الكونكاكاف"، وكانت رحلة العودة وفقاً لقواعد وأنظمة "فيفا". وكانت صحيفة سود دويتشة تسايتونغ، أفادت في وقت سابق بأن إنفانتينو قام باستخدام طائرة خاصة على وجه السرعة للسفر إلى سويسرا من أمريكا الجنوبية. وبرر رئيس "فيفا" التكاليف المرتفعة بأنه كانت هناك ارتباطات مهمة في اليوم التالي. ومن بين أشياء أخرى، وافق على مقابلة رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، ألكسندر سيفرين، ولم يكن هناك موعد لهذا اللقاء في الأساس. وتعرض إنفانتينو لانتقادات بالفعل بسبب سفرياته في بداية فترته في 2016، لذلك قام بالرحلة لزيارة بابا الفاتيكان بطائرة خاصة، واستخدم طائرة أحد كبار الشخصيات في روسيا، ولم يتعرض إنفانتينو لاي نتائج سلبية جراء ذلك. وقام بأول رحلة طيران كرئيس لـ"فيفا" لحضور اجتماع مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم في ويلز، مستخدماً شركة طيران منخفضة التكاليف، وهذا جعل هناك آمال بان يتغير نهج "فيفا" الذي اهتز بسبب فضائح الفساد. وذكر الاتحاد الدولي: "مع القيادة الجديد لـ"فيفا" انخفض إجمالي تكاليف الرحلات الخاصة بشكل كبير في 2016".