فيروس كورونا يهدد حفل أوسكار 2021 بالتأجيل

يبدو أن فيروس كورونا المستجد لا يهدد صناعة السينما فقط، بل الجوائز العالمية الكبيرة، مثل جائزة الأوسكار.



 

وقالت مجلة "فارييتي" المتخصصة إن دورة العام 2021 من حفلة توزيع جوائز الأوسكار قد يتم تأجيلها بسبب تأثير وباء كوفيد-19 على صناعة السينما.

 

وذلك الحفل الذي يشاهده كل أنحاء العالم، لا يزال إقامته مقررة رسميا في 28 شباط/فبراير ٢٠٢١، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية.

 

لكن مع إغلاق دور السينما الأمريكية منذ شهرين، توقف الإنتاج واضطرت أكاديمية الأوسكار لتغيير قواعدها استثنائيا.

 

ونقلت "فراييتي" عن مصدر مطّلع أنه سيتم "على الأرجح" تأجيل حفلة توزيع جوائز الأوسكار، موضحة في الوقت نفسه أنه لم يتم إجراء أي مناقشة رسمية في هذا الخصوص.

 

والشهر الماضي، خففت الأكاديمية هذه القواعد للسماح للأفلام التي لن تتمكن من الصدور في الصالات هذا العام بسبب جائحة كورونا بالتنافس على جوائز الأوسكار، مشددة على أن تعديلات أخرى قد تكون ضرورية.