مالي تسجل 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 



أعلنت وزارة الصحة في مالي، تسجيل 7 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد غالبيتها في العاصمة باماكو، ليبلغ إجمالي المصابين 18 شخصا.

وأكدت الوزارة، في بيان، أن جميع المصابين يتلقون الرعاية الكافية، ودعت المواطنين إلى التزام الهدوء واحترام الإجراءات الوقائية.

وتستعد مالي غدا لإجراء انتخابات تشريعية، ودعت الحكومة جميع الناخبين إلى التقيد الصارم بإجراءات مكافحة فيروس كورونا. وقالت، في بيان، إنها ستخصص أدوات غسل اليدين ومواد معقمة عند مدخل كل مركز اقتراع. وأعلن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا، عقب تسجيل أول إصابة بكورونا في البلاد الأربعاء الماضي، أن الحكومة ستتحمل كامل المسؤولية في مواجهة الفيروس و"ستفعل كل شيء لاحتواء هذا الوباء".

وقال كيتا "بالإضافة إلى حالة الطوارئ السائدة في بلدنا بسبب الوضع الأمني​​ نعلن حالة الطوارئ الصحية بفرض حظر للتجول سيتم تطبيقه بصرامة من الساعة 9 مساءً حتى 5 صباحًا"، مؤكدا أن الانتخابات التشريعية ستجرى في موعدها المحدد الأحد القادم. وتعاني مالي الواقعة في غرب أفريقيا، تدهورا أمنيا منذ عام 2012 بسبب استمرار أعمال عنف مسلح تقوم بها حركات تمرد انفصالية تعتمد تفسيرا متشددا للشريعة الإسلامية، إذ تهاجم القوات العسكرية النظامية.

وقد أسفر آخر هجوم مسلح على وحدة عسكرية في وسط البلاد، الخميس الماضي، عن مقتل 29 مجندا وإصابة 5 آخرين.