هل المدخنون الشرهون أكثر عرضة للوفاة بكورونا؟

قال المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الأربعاء، نقلاً عن دراسات علمية، إن التدخين قد يجعل الناس أكثر عرضة لمضاعفات خطيرة جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، إلا أن البيانات المتاحة لا تزال محدودة. 



 

وفي تقييم جرى تحديثه للمخاطر الناجمة عن فيروس كورونا، أدرج المركز التابع للاتحاد الأوروبي، المدخنين ضمن الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس.

 

ونقل المركز عن دراسة أجراها أطباء صينيون على عينة تشمل 99 مريضاً مصاباً بفيروس كورونا أن المدخنين الشرهين معرضون أكثر لخطر الوفاة بسبب الفيروس مقارنة بكبار السن.

 

وذكر المركز أيضاً أن بيانات من الصين أظهرت أن 80% من المصابين بالفيروس ظهرت عليهم أعراض خفيفة فقط، لكن هذه النسبة تراجعت في أوروبا إلى 70%، حيث احتاجت ٣ من كل ١٠ حالات نقلها إلى المستشفى.

 

وأشار إلى أن من بين الأشخاص الأكثر عرضة لخطر (كوفيد-19) المرضى الذين تزيد أعمارهم على 70 عاماً والأشخاص الذين يعانون أوضاعاً صحية كامنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو داء السكري أو أمراض القلب والأوعية الدموية، وأضاف أن الرجال أكثر عرضة للإصابة بالمرض من النساء.