عدن أجمل بدون قات

عدن أجمل بدون قات

أصبحت العاصمة عدن أكثر جمالاً مع منع أسواق القات وإقفال إسواقها، إلتزاماً بقرار الوية الدعم والإسناد "الحزام الأمني"، وذلك لمنع التجمعات في إطار التدابير والإجراءات الإحترازية لمجابهة فيروس كورونا المستجد .



 

فلم يتوقع أحداً أن تشهد العاصمة عدن اليوم الثلاثاء خلو شبه كامل من عشبة القات التي اعتاد غالبية السكان على مضغها عصر كل يوم كانها مقرر يومي، فجميع أسواق القات مقفلة أمام الباعة، كما تم منع القات من دخول المدينة .

 

ورأى سكان عدن أن منع دخول القات وإقفال اسواقها خطوة هامة نحو إنهاء مستقبل هذه العشبة التي يصفها البعض بالخبيثة، فيما يراها البعض عادة إعتادوا عليها كما كان اباؤهم واجدادهم .

 

لكن رغم ذلك تجمع العشرات ممن يطلق عليهم "الموالعة" في سوق الشيخ عثمان بإنتظار وصول القات، وهو ما يعني أن إجراءات الحد من التجمعات البشرية في إطار إجراءات مجابهة فيروس كورونا تحتاج إلى مزيد من القبضة الأمنية .

 

كما تحتاج هذه الإجراءات إلى حملات توعية مجتمعية لتعريف الناس بالمخاطر التي تنتظرهم في حال عدم إلتزامهم الإجراءات والتدابير الإحترازية لمواجهة هذا الفيروس الخطير .