"اليمن العربي" يرصد عمليات نهب حوثية غير مسبوقة لممتلكات عامة وخاصة في الجوف

واصلت مليشيا الحوثي عمليات النهب والسلب في المناطق التي سيطرت عليها بمحافظة الجوف شمال شرقي اليمن.



 

وقالت مصادر محلية إن المليشيا صادر محولات الكهرباء من داخل المجمع الحكومي والمقدمة من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن لتوسعة الشبكة.

 

وأكدت المصادر، لـ"اليمن العربي" أن عمليات السلب طالت كل شيء، بما فيها مصلحة الهجرة والجوازات والجنسية ، مصلحة الأحوال المدنية والسجل المدني.

 

وأضافت المصادر أن المليشيا نهبت أيضا كلية التربية والعلوم الانسانية والتطبيقية، وحملت معداتها على متن أطقم عسكرية.

 

وتابعت المصادر أن عمليات النهب طالت الاجهزة الطبية الحديثة في هيئة مستشفى الجوف العام والمقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.

 

وأشارت المصادر إلى أن مسلحين تابعين للمليشيا اقتحموا عددا من منازل المواطنين في مديريتي الحزم والغيل ونهبوا محتوياتها.

 

وكان عشرات الآلاف من المواطنين قد فروا من المناطق التي سيطرت عليها المليشيا خشية عمليات انتقام.

 

وأوضحت المصادر أن ما يحدث في المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيا في الجوف، استباحة حقيقية للممتلكات العامة والخاصة.

 

وسيطرت مليشيا الحوثي على مديريتي الغيل والحزم إثر معارك عنيفة مع قوات الجيش الوطني المسنود برجال القبائل.