محمد رمضان والطيار الموقوف يواجهان اتهامات خطيرة

محمد رمضان والطيار الموقوف يواجهان اتهامات خطيرة

تقدم محام مصري، الأربعاء، ببلاغ للنائب العام يتهم فيه الفنان محمد رمضان والطيار الموقوف أشرف أبو اليسر بـ"الإساءة إلى سمعة البلاد".



 

وقال المحامي مصطفى شعبان، في بلاغه، إن رمضان قاد طائرة دون الحصول على إجازات أو الأهليات المقررة لذلك، وزاول نشاطا من أنشطة الطيران المدني قبل الحصول على ترخيص من وزير الطيران المدني.

 

وأوضح أن الفنان قام بعمل من أعمال الطيران المدني دون الحصول على تصريح بذلك، وأساء إلى سمعة البلاد بالخارج بأن أظهر الدولة المصرية بصورة من يستخف بركاب الطائرات.

 

وأشار إلى أن الخطوة جعلت شركات الطيران ومنظمة الإيكاو تضع مصر في أدنى تصنيف الأمان بالنسبة للطيران المدني، وهو ما يؤثر على سمعة الطيران المدني واقتصاد البلاد.

 

كما اتهم البلاغ قائد الطائرة الطيار أشرف أبو اليسر بأنه اشترك مع رمضان بأن سهل له القيام بالجرائم المبينة سلفا بالمخالفة لواجبات وظيفته.

 

وقال رمضان، في فيديو بثه عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر": "جمهوري الغالي شعب مصر العظيم، إخواتي وحبايبي، كل من تابع مشكلة الطيار أشرف أبو اليسر، أنا زي (كما) ما وعدته إني مش ها تخلي عنه (لن أتخلى عنه).. أول إمبارح بعت لصديق لي مدير شركة طيران، وحكيت له الموضوع، وقالي ابعت لي (السي في) الخاص به وقال لي إن شاء الله خلال أسبوع يعود لمهنته، ولكن من خلال شركة أخرى".

 

وأضاف رمضان أنه طلب من مدير شركة روتانا التواصل مع أشرف أبو اليسر ليبلغه بالأمر، لكن أبو اليسر رفض إرسال "السي في" لأن رخصته مسحوبة، ومن الصعب أن يعمل في مكان آخر. 

 

وواصل محمد رمضان حديثه بالقول إن كابتن أشرف أرسل المحامي الخاص به ليقابل مدير حساباته، وطلب منه 9.5 مليون جنيه كتعويض (نحو 600 ألف دولار). 

 

وخاطب الفنان المصري، في نهاية الفيديو، الجمهور بالقول: "أترك الحكم للناس اللي بتقول إني تخليت عنه، لو إنتو شايفين (إذا رأيتم) إن دا يرضي ربنا أنا هاعمل كدا عادي جدا".

 

في المقابل لم يلتزم الطيار أشرف أبو اليسر الصمت ورد على محمد رمضان في مقطع فيديو جديد قال فيه "لم أطلب أموالا" من الفنان محمد رمضان.

 

وأضاف الطيار الموقوف أن "رمضان لم يقرأ العقوبة الموقعة عليه جيدا، لأنها تمنعه من مزاولة أي مهنة لها علاقة بالطيران".