شاهد .. أنصار الصدر يطلقون على المحتجين الرصاص الحي

أطلق أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر المعروفون باسم (القبعات الزرقاء)، الاثنين، الرصاص الحي باتجاه المتظاهرين في مناطق مختلفة جنوبي البلاد، في مسعى لإجبارهم على فتح الطرق والمدارس والجامعات، على خلفية رفض شعبي لتكليف محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة.



 

وقال شهود عيان في محافظة النجف جنوبي البلاد، إن ”أصحاب القبعات الزرقاء أطلقوا الرصاص الحي بكثافة ضد المحتجين وسط المحافظة، ما تسبب بحالة هلع في الشارع“.

 

وأشاروا إلى أن ”أصحاب القبعات الزرقاء أبعدوا المتظاهرين بالقوة عن أماكن احتجاجاتهم، وأعادوا فتح الطرق“.

 

وفي محافظة ذي قار جنوبي البلاد، أجبر أصحاب القبعات الزرقاء المتظاهرين علىى الابتعاد عن المؤسسات الحكومية والجامعات والأبنية المدرسية بالتنسيق مع قوات الأمن، وأعادوا فتح بعض الطرق المغلقة.

 

وقال أحد المتظاهرين ويدعى منشد السلامي، إن ”بعض أصحاب القبعات الزرقاء يحمل الأسلحة والبعض الآخر يحمل هراوات، ويستهدفون أي تجمع للمتظاهرين، دون تدخل قوات الأمن لمنعهم أو لمساءلتهم عن كيفية حملهم السلاح خارج إطار الدولة“.

 

وفي محافظة بابل جنوبي البلاد، أفاد شهود عيان بوقوع اشتباكات بالأسلحة البيضاء بين أصحاب القبعات الزرقاء والمتظاهرين بعد رفض الأخيرين إخلاء مناطق اعتصامهم.

 

والأحد، دعا زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، لـ“إرجاع الثورة إلى انضباطها وسلميتها“، فيما وجه مؤيديه من القبعات الزرقاء المنتمين لسرايا السلام، بالتنسيق مع القوات الأمنية، لاستئناف الدوام في المدارس والجامعات وفتح الطرق المغلقة.

 

أنصار الصدر يطلقون الرصاص الحي باتجاه متظاهرين عراقيين https://t.co/0ZhAJXj333#إرم_نيوز#العراق_ينتفضpic.twitter.com/xF4KUcRpnm

— إرم نيوز (@EremNews) February 3, 2020