نائب الرئيس : جماعة الحوثي كغيرها من أدوات إيران تحاول الإنتقام لمقتل سليماني

قال نائب رئيس الجمهورية، الفريق، علي محسن الأحمر، أن جماعة الحوثي الانقلابية كأحد أدوات إيران في المنطقة تعيش حالة هيستيريا على إثر الهزائم التي تلقتها في جبهات مختلفة وعلى إثر مقتل أحد مموليها ومشرفيها الإرهابي قاسم سليماني وتدفع بكل قوتها للانتقام لذلك من دماء اليمنيين وإزهاق أرواحهم والسيطرة على مواردهم وقرارهم .



 

وأكد أن همجيتها العدوانية تصطدم بثبات وبأس اليمنيين واصطفافهم ورفضهم بأن يكون هناك حزب الله آخر في اليمن أو أن تكون بلادنا مرتعاً لولاية الفقيه أو بلداً آخراً تمتد إليه يد التآمر والغدر الإيرانية.

 

جاء ذلك خلال إتصال هاتفي مع قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن محمد احمد الحبيشي للاطلاع على المستجدات الميدانية وما يسطره أبطال الجيش من بطولات خالدة في جبهات المنطقة.

 

وعبر نائب الرئيس عن اعتزازه بالمواقف البطولية الخالدة التي يسجلها أبطال الجيش ومعهم أحرار مأرب وأحرار اليمن في دحر الميليشيات الانقلابية وإلحاقها الهزائم تلو الأخرى، مشيداً بالدعم الأخوي الصادق الذي تقدمه المملكة العربية السعودية الشقيقة لقوات الجيش الوطني في سبيل استعادة الدولة اليمنية وردع الانقلاب الحوثي الإيراني التخريبي .

 

وحث نائب الرئيس على المزيد من الجاهزية القتالية والصبر والثبات حتى تحقيق النصر وهزيمة الميليشيات.

 

من جانبه قدم قائد المنطقة العسكرية الثالثة موجزاً عن الأوضاع الميدانية وأوضاع الوحدات العسكرية وأحوال المقاتلين الأبطال الذين يرابطون في ميادين العز والشرف، منوهاً إلى معنوياتهم القتالية العالية وعزيمتهم في استكمال المهام وتنفيذ التوجيهات العسكرية.