بدء إجراءات عزل ترامب في مجلس الشيوخ الأمريكي

مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ

باشر مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم الثلاثاء، محاكمة الرئيس دونالد ترامب التاريخية.



وتبدأ هذه المحاكمة في ظل استقطاب كبير وتصلب في مواقف المعارضة الديمقراطية المطالبة بإقالته والغالبية الجمهورية المصممة على تبرئته وبأسرع ما يمكن.

بعد أربعة أشهر على انكشاف القضية الأوكرانية التي تلقي بظلالها على نهاية الولاية الأولى للرئيس الجمهوري، وقبل أقل من عشرة أشهر من انتخابات رئاسية يخوضها ترامب للفوز بولاية ثانية، يجتمع أعضاء مجلس الشيوخ المئة عند الساعة 13,00 (18,00 ت غ) برئاسة رئيس المحكمة العليا جون روبرتس.

وفي الضفة الأخرى من المحيط الأطلسي، هاجم ترامب مجدداً لدى وصوله إلى المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس محاكمته التي وصفها بأنها "مشينة" و"مطاردة شعواء".

وتقضي مهمة أعضاء مجلس الشيوخ الذين أقسموا اليمين لدى افتتاح المحاكمة رسمياً الخميس بتحديد ما إذا كان ترامب أقدم فعلاً على استغلال السلطة وعرقلة عمل الكونغرس كما يرد في اللائحة الاتهامية التي أيدها مجلس النواب في كانون الأول/ديسمبر وقرر على أساسه عزل الرئيس.

وهذه محطة بارزة في الولايات المتحدة إذ إنها المرة الثالثة فقط في تاريخ هذا البلد يقوم فيها الكونغرس بمحاكمة الرئيس ضمن آلية عزل، بعد أندرو جونسون عام 1868 وبيل كلينتون عام 1999.

وسيغيب ترامب عن جلسات مجلس الشيوخ حيث سيمثله فريق محاميه، وسيكون في دافوس للمشاركة على مدى يومين في المنتدى الاقتصادي العالمي حيث يلقي كلمة أمام النخب السياسية والاقتصادية قبل بدء المداولات في مجلس الشيوخ.

وفي قلب قضية العزل اتصال هاتفي أجراه ترامب مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في تموز/يوليو طالباً منه فتح تحقيق بحق جو بايدن، خصمه الديموقراطي الذي قد يواجهه في الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر.

وتولى الديمقراطيون الذين يسيطرون على مجلس النواب التحقيق واتهموا على أساسه ترامب بابتزاز كييف من خلال تجميد مساعدة عسكرية لأوكرانيا واشتراط فتح التحقيق بحق بايدن لمنحها.