الزبيدي يستعرض مع مستشار المبعوث الأممي لليمن خطوات تنفيذ إتفاق الرياض

الزبيدي والمستشار عزت العلي
الزبيدي والمستشار عزت العلي

ناقش رئيس المجلس الإنتقالي اللواء عيدروس الزبيدي، اليوم الخميس، مع مستشار مبعوث الأمين العام للامم المتحدة إلى اليمن، عزت العلي، خطوات المجلس الانتقالي لتنفيذ اتفاق الرياض والإجراءات العملية لتطبيق الاتفاق .



وأكد اللواء الزبيدي جدية الانتقالي في تنفيذه وحرص واهتمام المملكة العربية السعودية الراعية للاتفاق وجهودها الميدانية لسرعة تنفيذه .. موضحاً أن المجلس الانتقالي عمل على تقديم بعض التنازلات لتجاوز العقبات التي طرحتها الحكومة اليمنية لعرقلة التنفيذ، وتم الشروع بالبدء بسحب القوات العسكرية من مواقعها في ابين ثم شبوه،  مؤكدًا ان هذه الخطوة يتبعها تنفيذ بقية الخطوات السياسية للتعجيل بالتنفيذ.

وأكد القائد الزبيدي اصرار المجلس على السير نحو انجاز الاتفاق مهما كانت العثرات كونه الطريق الآمن لتجنيب ابناء عدن والجنوب ويلات الحرب، وتحقيق السلام، والتوجه للبناء والاعمار، ومعالجة وتحسين الوضع الخدمي للمواطن وامنه.

بدوره اوضح مستشار مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة مروان العلي ان اتفاق الرياض حسم العقبة السياسية التي كانت مسألة التمثيل للجنوب في المفاوضات ، مباركًا للمجلس هذا الانجاز الذي اصبح بموجبه شريكًا ليس فقط في التفاوض بالشان الجنوبي بل في ادارة الدولة ومؤسساتها.

وأشار أن الأمم المتحدة تنظر إلى اتفاق الرياض بأهمية بالغة وأن نجاحه سيسهم في التمهيد والتسريع في الدخول في عملية السلام والحل الشامل، لافتاً إلى أهمية تنفيذ الاتفاق وتطبيقه حتى يتسنى للأمم المتحدة البناء عليه في جهودها القادمة.