ماذا يعني إلغاء جماعة الحوثي لفعالية صالح في السبعين؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


جاءت دعوة صالح إلى فعالية السبعين بعد ذهاب جماعة الحوثي إلى المفاوضات بخصوص الحرب القائمة بشكل منفرد.



 

وأقدمت جماعة الحوثي على هذه الخطوة لاعتقادها بأن لا مستقبل سياسي لصالح كفرد وكعائلة، وهو ما أكده وزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي، في حوار مع صحيفة "الشروق" القطرية.

 

ويحاول صالح، من خلال الدعوة إلى الاحتشاد في السبعين يوم السبت المقبل، أن يثبت أنه الطرف الأقوى والأجدر بالتفاوض.

 

وتدرك جماعة الحوثي جيداً ما وراء خطوة صالح هذه، وأنها تستهدفها في المقام الأول.

 

ومن هنا بدأت جماعة الحوثي باتخاذ خطوات تهدف إلى عرقلة فعالية صالح في السبعين.

 

وارتفعت أصوات داخل الجماعة تطالب بخطوات عملية واضحة ضد الرئيس السابق صالح.

 

وحذرت جماعة الحوثي، اليوم الخميس، الموظفين من الذهاب إلى فعالية ميدان السبعين يوم السبت المقبل، كما هددت من يقررون الحضور بإجراءات عقابية.

 

ولم يستبعد محللون سعي الجماعة إلى إغلاق ميدان السبعين، وإلى منع حشود صالح من داخل وخارج صنعاء من الوصول إليه أو إلى أي مكان تقام فيه الفعالية.

 

وتوقع مراقبون، في حال أقدمت جماعة الحوثي على هذه الخطوة، أن يتطور الأمر إلى مواجهات يصعب السيطرة عليها.